أطعمة لا تتناولها معا أبدا قد تدمر جسدنا !

31453682_10155788690432669_4863385764991336448_n

كما في مختلف عناصر الطبيعة، تحتوى الأطعمة على عناصر كيميائية، قد تتفاعل بشكل سيء مع عناصر أخرى في معدتك، مما قد يسبب لكِ إختلالاً هضمياً وقد يصل الامر في بعض الحالات إلى التسمم! إليكم 10 أطعمة لا يجب تناولها معاً أبداً :

1- الموز والحليب

 

Related image

هذه المعلومة ستفاجئكم حتماً , حيث أثبتت الأبحاث أن مزج الموز بالحليب أو أي نوع آخر من مشتقاته يشكل خطراً كبيراً على الصحة. وتناول هذا الخليط يؤدي الى تراجع عملية الهضم مما ينعكس سلباً على معدلات الطاقة في الجسم. وإذا أردتم تناول فاكهة الموز على الفطور ننصحكم بمزجها مع أي نوع آخر من الأطعمة كاللوز، جوز الهند أو غيرها من المكونات الغنية بالفوائد الصحية .

 

 

2-  الفاكهة مع وجبة رئيسية

 

Image result for ‫الفاكهة مع وجبة رئيسية‬‎

عادة ما يتم امتصاص الفاكهة بسرعة في الأمعاء بعد مرورها من المعدة، لكن عندما تتحد الفاكهة مع الحبوب واللحوم أو المنتجات المجففة، فإنها تبقى في القناة الهضمية لفترة طويلة , مما يسبب تخمرها والذى ينتج عنه ضررا في جدران الأمعاء ومشاكل أخري في الهضم .

 

 

3- المضادات الحيوية ومنتجات الحليب

 

 لا تتناول أي من مشتقات الحليب مع المضادات الحيوية لأن الكالسيوم في هذه المنتجات يتداخل ويعرقل امتصاص الجسم للمضادات الحيوية، ما يجعل تلك الأخيرة أقل فاعلية. بإمكانك تناول وجبات تحتوي على منتجات الألبان، ولكن تأكد أن تكون على بعد ساعات قليلة من تناول المضادات الحيوية.

 

 

4- الليمون ودواء السعال

 

Image result for ‫الليمون ودواء السعال‬‎

الليمون يحتوي على مركبات الستاتين المخفضة للكوليسترول، أما دواء السعال فيحتوي على مركبات “ديكستروميثورفان”، وعند الجمع بين كلا المادتين، فإن واحدة منهما لن تعمل بفعل تثبيطها من الآخر , مما يُفاقم الآثار الجانبية الغير مرغوب بها وقد يتطور الأمر إلى الشعور بالأرق والهلوسة.

 

 

5- المكرونة والكفتة

 

وفقا لتارا ألدار، (إحدى كبار مدربي الصحة الطبيعية وخبيرة التطهير)،  فإن الجمع بين البروتينات الحيوانية والنشويات في نفس الوقت يُلغي الفائدة لكل منهما. فالإنزيمات الهضمية المخصصة لكل نوع تتشابك معا , وهو ما يُسبب مشاكل منها تكون الغازات وانتفاخ البطن خاصة لمن يعانون من مشاكل في القولون أو مشاكل هضمية مختلفة .

 

 

6- مشروب الطاقة والحليب

 

 إبتعد تماماً عن مزجهما معاً، فالحامض في مشروب الطاقة يتحد مع بروتين الحليب لينج عن هذا الإتحاد نوع من الملح , وهذا التفاعل يسبب انفصال بروتين الجبن وتجمعه حول بعضه ليعرف الحليب نوعاً من التخثّر، الذي قد يؤدي إلى ألم في المعدة قد يصل إلى التقيؤ .

 

 

7- الطماطم والجبن

 

Image result for ‫الطماطم والجبن‬‎

لا مذاق يضاهي تجانس الطماطم مع الجبن، إلا أن ذلك يؤثر سلباً على صحة الإنسان. فالطماطم تحتوي على نسبة كبيرة من الأحماض الأمينية , مما لا يناسب مزجها مع مشتقات الحليب أو النشويات لأنّها ستسبب إنخفاضًا في نسب معدلات الطاقة في الجسم إضافة الى أنها تؤثر على حركة الأمعاء والهضم .

 

 

8- البرجر والبطاطس المقلية

 

Image result for ‫البرجر والبطاطس المقلية‬‎

نادرا ما تبتاع شطيرة هامبرجر بدون أن تطلب بطاطس مقلية، لكن الخطورة في جمع كليهما , حيث أن كمية الدهون المشبعة التي تحتوي عليها شطيرة البرجر والبطاطس المقلية معا كافية لتسبيب مشاكل صحية عديدة كارتفاع الكوليسترول وضغط الدم وخطورة تكون جلطات وسكتات قلبية على المدى الطويل .

 

 

9- الشاي والحليب

 

Related image

مما لاشك فيه أن  الشاي مع الحليب أحد المشروبات المفضلة لكثير من الناس , لكن الشاي غني بمضادات الأكسدة التي تعمل على تقليل الالتهاب المرتبط بكثير من الأمراض المزمنة، بما في ذلك أمراض القلب والسكري.  و إن خلط الشاي بالحليب الغني بالبروتينات يؤدي إلى ارتباط مضادات الأكسدة بهذه البروتينات ومنعها من الإمتصاص. في هذه الحالة أيضاً لا يقدم الحليب دفعة الكالسيوم التي يُقدمها للجسم في العادة فضلاً عن كون الكافيين في الشاي يقلل امتصاص الكالسيوم أيضاً , لذلك فإن أفضل ما تقوم به عند شرب الشايهو إضافة الليمون إليه مما يعمل على زيادة كمية المواد المضادة للأكسدة التي يمتصها الجسم .

 

 

10- عصير الفاكهة وكيك المافن

 

Image result for ‫عصير الفاكهة كيك المافن‬‎

الجمع بين صنفين غنيين بالسعرات الحرارية في بداية النهار يؤدي إلى انهيار للطاقة والشعور بالخمول والتوتر في منتصف النهار. فاستهلاك كمية كبيرة من الألياف والسكر في بداية النهار يؤدي إلى تغيير مستويات سكر الدم ويزيد من الحاجة لتناول المزيد من الطعام في منتصف النهار .

 

 

11- الخُبز الأبيض والمربى

 

Image result for ‫الخُبز الأبيض والمربى‬‎

قد تكون هذه أحد أطباق الإفطار اليومية على موائدنا إلا أن كلاهما مصدر للكربوهيدات البسيطة , وهي التي تعمل على رفع سريع وكبير للسكر في الدم , وحين يرتفع السكر في الدم بسرعة، يعمل جسمنا بجد لتقليلها عن طريق افراز الانسولين من البنكرياس. وعندما يحدث هذا الانخفاض الذي لا مفر منه، الطاقة والمزاج الخاصة بك تنخفض أيضاً، وتبدأ  بالشعور بالتعب والضيق على المدى الطويل، يمكن لهذه العملية أن تستهلك البنكرياس وتخلق مقاومة الأنسولين ومرض السكري.

 

 

 

 

 

Comments

comments

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares