أغرب 10 وسائل للدفاع عن النفس عند الحيوانات

14273304_10154076594827669_289321234_o

عندما خلق الله الكائنات الحية جعل لكلاً منها جانب من القوة يستطيع من خلاله الدفاع عن نفسه حتى يستطيع البقاء ومواجهة الكائنات الاخرى

نستعرض معاً مجموعة من أغرب وسائل الدفاع عن النفس الذى تستخدمه المخلوقات والتى نظن أنها أضعف منا كثيراً :

 

 الضفدع ذو الشعرHAIRY FROG

 

800px-trichobatrachus_robustus

 

لنبدأ من الحيوانات التي قد يصل بها الدفاع عن النفس إلى درجة كسر عظامها بغية تجنب المفترسين و منها “الضفدع ذو الشعر” أو كما يسمى ” ضفدع الرعب “, فعند يعرض هذا الضفدع لهجوم يكسر عظام أصابع قدمه فتثقب هذه العظام جلده لتكون ما يشبه مخالب القط , ويعتقد العلماء أنه بعد زوال الخطر و تهديد المفترس تسترخي عضلات الضفدع لتعود المخالب لمكانها , فهو يشبة الى حد كبير شخصية ولفرين WALVERINE  فى فيلم أكس مين X MEN  ولكن مظهره المرعب وشكله المخيف لايمنع السكان المحليين فى الكاميرون من صيده وشوائه كوجبة خفيفة

 

النمل الحفار الماليزي Camponotus saundersi “

 

exploding-ant

 

 هذا النوع الغريب من النمل ينتظر حتى يقترب العدو منه ثم ينفجر فيه , وميكانيكية التفجير هذه تكمن فى أن هذا النوع من النمل يمتلك غدداً داخلية مليئة بالسم وعندما يشعر بالتهديد يتقلص بطنه فتنفجر هذه الغدد و يتطاير السم على المفترس

 

الخنفساء المدفعية   “bombardier beetle”

 

 

للوهلة الأولى قد يتوهم البعض مدى براءة هذه الخنفساء الا انها قد تقذف سوائل سامة وحارة للغاية قد تبلغ درجة الغليان بأتجاة أى شىء يمكن أن يهددها , وهذه السوائل قد تسبب أضرار كبيرة لأنها تذيب الجزء المصاب بها , حيث جعلت هذه الخنفساء من شرجها مدفعًا يطلق سائلاً حاراً لتحذر كل من يحاول الاقتراب منها , فهي تمتلك مخزناً غددياً تخزن فيه مادتين هما الهيدروكينون وبيروكسيد الهيدروجين  بالأضافة الى مزيج من الأنزيمات المحفزة للتفاعل فعندما تعصر الخنفساء مخزونها الغددى تمتزج المواد وتتفاعل لينتج عنها خليط سائل بدرجة حرارة تقارب درجة الغليان

 

حيوان الأبوسوم “Opossum”

 

opossum-playing-dead

هذا الحيوان الظريف لديه خدع كثيرة للدفاع عن نفسه ضد أعدائه , حيث يمكنه أن يقوم بدور الميت وأن يخرج الزبد من فمه ليوهم أعدائه بأنه مسموم أو مريض , كما أنه يفرز مادة خضراء رائحتها كرائحة الظربان ويجعل نفسه فى حالة شبة فقدان للوعى مما يجعل خصمه يتراجع عن مهاجمته

 

 

حوت العنبر القزمي “Sperm whale”

 

14269374_10154076594197669_1622779013_n

ربما يوحي اسمه بأنه حوت صغير جميل كباقي الحيوانات الصغيرة ولكن لا تتفاجىء عندما تعلم أن هذا الحوت الصغير , يملك عضوا مفرزا فوق شرجه  وعند تعرضه لأي تهديد ينفث هذا العضو سائلا قاتما في الماء ينشره حوله ليتمكن من الهرب

 

سمكة  الهاغ   “Hagfish”

 

 

أسماك فريدة من نوعها وفريدة بأسلوب دفاعها عن نفسها ايضاً , كونها فى حال تعرضها لهجوم فأنها تفرز مادة جيلاتينية من المسامات الموجودة على جسمها وهذه المادة تغلف العدو بكتلة جيلاتينية تتسبب فى إختناقه , ولكن هذه السمكة قد تقع ضحية دفاعها عن نفسها ولكنها تقوم ببرم نفسها وتشكيل عقد على طول جسمها فى سبيل التخلص من المادة الجيلاتينية

 

خيار البحر Sea cucumber  “

 

sea-cucumber

خيار البحر يدافع عن نفسه عن طريق قابليته فى تغيير حالة جسمه من الحالة السائلة الى الحالة الصلبة ,  وكباقى الشوكيات فأن هذا الحيوان تحتوى بشرته على نوع من أنواع الكولاجين له قدرة على طرد أو إمتصاص الماء , والذى يؤثر على حالة الجسم ويغيرها من الحالة السائلة الى الصلبة وبالعكس , الألية الدفاعية لهذا الكائن تكمن فى أن بأستطاعته أن يصبح ليناً ليستطيع أن يحشر نفسه بين الثقوب الصغيرة وأن يتشكل بشكل التجويف ثم يغير حالته الى الصلبة فلا يستطيع أى مخلوق معادى أن يخرجه من مخباه

 

السحلية ذات القرن  Texas Horned Lizard”

 

 

توجد هذه السحلية فى جنوب غرب الولايات المتحدة , وليس شكلها الأقرن وحده ما يدعو للخوف بل إنها قادرة على رفع ضغط الدم في رأسها  لدرجة أن الأوعية الدموية في أجفانها تنفجر وتخرج منها ضخات من الدم الممزوج بمفرزات أخرى مقرفة لمسافة تصل إلى خمسة أقدام , ولسوء حظ هذه السحلية فإن كل هجوم عليها سيكلفها ثلث كمية دمها تخسره بهذه العملية لكن ذلك يبقى أفضل بكثير من أن تؤكل من قبل كائن أخر مفترس

 

السلمندر ذو الأضلاع الإيبيري Iberian ribbed newt

 

800px-pleurodeles_waltl_03_by-dpc

يتبنى هذا الحيوان أيضًا سلوكا دفاعيًا يقوم على إيذاء نفسه عند تعرضه للهجوم وهو يوجد فى شبة الجزيرة الأيبرية والمغرب , وهو يدفع بأضلاعه إلى الخارج لتثقب جلده ثم يفرز سماً عبر هذه الثقوب

أما المفترس المتحمس لأفتراسه فيتلقى وكزة حادة تجرحه ليدخل بعدها السم مسببًا له الضربة القاضية ,  تلتئم بعدها جراح السلمندر بشكلٍ مدهش دون أن تترك أية ندبة , مما دفع بالعلماء لمحاولة محاكاة ما يحدث بجراح السلمندر لحل مشكلة الجروح و التئامها عند البشر

 

خنفساء البطاطا  “potato beetle “

 

potato-beetle-larvae

هناك بعض المخلوقات تعتمد على برازها كأملها الوحيد فى البقاء على قيد الحياة ومنها خنفساء البطاطا , حيث أن يرقات هذه الحشرة تغطى نفسها بفضلاتها لتتجنب أن تؤكل كما أن فضلات هذه الحشرة سامة لأعدائها , حيث تتغذى هذه الخنفساء على نبات سام يسمى ظل الليل لذلك يحوى برازها المواد السامة المشبع بها النبات فيكون برازها حصناً منيعاً لها

 

 

 

 

 

Comments

comments

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares