صاخب أمريكا الأول الموسيقار الشهير ” فرانك سيناترا “صاحب الحنجرة الذهبية

34774718_10155877835807669_8249101432091836416_n

 

 

جاء مهاجراً من ايطاليا حاملاً معه حضارة شعب بأكمله ليغرسها في (ارض الاحلام) , ويصبح اسطورة موسيقية لا تنضب. انه الايطالي الوسيم الذي سحر الامريكيين بعينيه الزرقاوين.. وجعل قلوب العشاق تنتفض من فرط حساسية كلماته ودفء مشاعره ، ليبزغ نجم فرانك سيناترا ساطعاً بصوته الشجي وشخصيته القوية , وشهدت سنوات نجوميته التي امتدت لـ 60 عامٍ ، تحوّل من مغنٍّ مغمور إلى أشهر شخصيات المشهد الفني في أمريكا، وصداقته للرؤساء، وعلاقته المتعددة بنجمات السينما، والكثير من الغرائب الاخري , وكل ذلك على طريقته الخاصة .

ولد فرانسيس البرت سيناترا في عام 1915 في نيوجيرسي وهو ابن لمهاجرين ايطاليين , وقد تربي في ظروف معيشة صعبة وفقيرة للغاية ، وقضى سنواته الأولى بين والدة شديدة الهيمنة وأب ضعيف الشخصية يعمل ملاكم سابق وصاحب بار مدمن على الخمر ، وتربي سيناترا الصغير في الشوارع  وتعلم أنه يجب عليك أن يعمل بجد حتى يستطيع العيش، خرج من المدرسة الثانوية وكان يأمل أن يصبح صحافياً وقد عمل أثناء دراسته في أحدى الصحف المحلية. وبدأ الغناء بعد تخرجه من المدرسة , الى أن قرر المشاركة في مسابقة المواهب الغنائية، وبعد ان فاز في المسابقة بدأ يغني في محطات الاذاعية وفي النوادي الليلة .

 

File:Frank Sinatra as a small boy.jpg

 

كان سيناترا زير نساء , وقد أودت به تصرفاته الجامحة  إلى السجن .إذ اعتقل في 1938 لإغوائه امرأةً اتضح أنها متزوجة , وفي العام التالي شاءت الصدف ان يأتي المنتج الموسيقي المعروف هاري جيمس الى أحد النوادي الليلية ويستمع الى سيناترا يغني، وعلى الفور استقطبه لينضم الى فرقته و بعد أن عمل سيناترا مع الفرقة مدة ستة أشهر واصدر أغنية All or Nothing at All التي تصدرت قائمة أفضل الاغنيات، انضم الى فرقة (اوركسترا ترومبونيست تومي دورسي)، وكان لانضمامه الى هذه الفرقة الاثر الواضح على شهرتها وتصدرت اغنياتها قائمة افضل الاغنيات , وفي الاربعينيات بدأ سيناترا بالتمثيل حيث ظهر في فيلم  بعنوان Las Vegas Nights، وبعد عام التحق بالجيش الاميركي، ولكنه اعفي من الخدمة بسبب اصابة في اذنه وفي العام 43 بدأ مشوار الغناء وحده، وبعد ان شارك في البرنامج الاذاعي The Lucky  Strike Hit Parade أصبح سيناترا مغني المراهقين الاول، الامر الذي جعله يوقع عقدا مع شركة كولومبيا للانتاج الفني حيث أصدر عددا من الاغنيات التي لاقت نجاحا ساحقا على قائمة افضل الاغنيات في العالم .

 

Image result for ‫فرانك سيناترا‬‎

 

وفي نهاية عقد الاربعينيات أصبح سيناترا الممثل والمغني الاول في الولايات المتحدة , حيث باع ما يزيد عن 10 ملايين نسخة من اسطواناته في كل عام، وكان يجمع في كل عام مليون دولار في ذلك الوقت الذي كان فيه سعر السيارة الجديدة الف دولار

كان لحفلات سيناترا وقع خاص على الفتيات المراهقات اللواتي كن يصرخن طوال الحفل اعجابا بالمغني الشاب، وتمكن كذلك من استخدام شهرته هذه في دعم فرانكلين روزفلت للفوز في الانتخابات الرئاسية الاميركية , ثم انتشرت شائعات أن سيناترا مرتبط مع المافيا والشيوعيين وأن له علاقة غرامية بالممثلة “ايفا غاردنر ” الامر الذي جعل من زوجته نانسي تطلب منه الطلاق. كما طرد من شركات الانتاج الغنائية والسينمائية، والغيت جميع البرامج الاذاعية التي كان سيشارك بها كل ذلك ساهم في تدمير شهرة سيناترا وإفلاسه حتى أنه وافق أن يمثل في فيلم (من الآن وإلى الابد) بأجر بسيط للغايةسيناترا كان لديه الكثير والكثير من المواهب الدفينة التى لم تظهر بعد,  ففي عام 53 حصل على جائزة الاوسكار عن دوره في الفيلم الذي شكل نقطة انطلاقة ثانية في مسيرته الفنية، خصوصا في مجال السينما , حيث شارك في بطولة عدد من الافلام التي لاقت نجاحا كبيرا مثل (Guys and Dolls) و(The Man With the Golden Arm).

أصدر سيناترا لاحقاً ثلاثة البومات هم Young At Heart و Learnin” The Blues  و The Tender Trap، ولاقت جميعها نجاحات باهرة في قائمة أفضل الالبومات، ليثبت رغم كل الشائعات ورغم حياته الشخصية المثيرة للجدل أنه ما يزال لصوته الذهبي معجبون بالملايين.

 

Image result for ‫فرانك سيناترا‬‎

 

 وفي العام 56 أصدر سيناترا البوم Songs for Swinging Lovers والذي كان له الفضل في اعادته الى القمة مرة أخرى , ولكن هذه المرة كنجم للكبار بدلا من المراهقين,  واستغل سيناترا شهرته مرة أخرى سياسيا لدعم مرشح الرئاسة الاميركية انذاك السيناتور جون كيندي الذي أصبح رئيسا. ورغم إنكاره المتواصل ان له علاقات انتشرت شائعات عن لعب سيناترا دور الوساطة بين جون كينيدي  والمافيا لمساعدته في تحقيق الأصوات اللازمة للترشح

وخلال السيتينيات شارك سيناترا في بطولة عدد من الافلام , الا أن نجم سيناترا بدا يخفت تدريجيا حتى اعلن في العام 71 اعتزاله الفن ليقضي وقته مع عائلته , ولكنه عاد في العام 73 الى الساحة الفنية مع البوم احتل المرتبة 15 على قائمة أفضل الالبومات .

 

سيناترا بصحبة كاستيلينوا الزعيم المستقبلى لعائلة جامبينوا الأجرامية
سيناترا بصحبة كاستيلينوا الزعيم المستقبلى لعائلة جامبينوا الأجرامية

خلال عقد الثمانينيات ركز سيناترا على احياء حفلات فنية بدلا من اصدار انتاجات فنية جديدة. ومع بداية عقد التسعينيات بدأ بتسجيل أغنيات ثنائية مع مغنين شباب, احتلت المراكز الاولى على قائمة أفضل الأغنيات , أصدر سيناترا آخر البوم له في العام 1994 بعنوان Duets II, وبعد عام أعلن اعتزاله الحقيقي. وفي العام 1998 توفي اثر أزمة قلبية عن عمر ناهز 82 عاما .

 

Image result for ‫فرانك سيناترا‬‎

 

نشرت سيرة ذاتية عام 2015 حول حياة المغني الأسطوري فرانك سيناترا، لتكشف بعض الاسرار عن حياته , من بينها أنه طلب الزواج من النجمة مارلين مونرو «لإنقاذها من نفسها». على حد زعمه , وتوضح السيرة الذاتية أن سيناترا كان يعتبر نفسه منقذ مونرو، حيث كانت تعاني من إدمان المخدرات، بالإضافة إلى مشكلات صحية

كان سيناترا في فترة الخمسينيات وبداية الستينيات معبود الفتيات لوسامته وخصوصية شخصيته المتسمة بالاناقة, فالتفت حوله حسناوات هوليود. وكان زواج فرانك الاول بين الاعوام 39 الى 51 من (نانسي بارباتو) التي انجبت له ثلاثة اطفال , وبعد الانفصال تزوج من الممثلة الامريكية AVA GARDNER  عام 51 ثم انفصل عنها ولكن هذه المرة كان هو الضحية , حيث تركته زوجته يصارع الحياة وحده ويقدم على محاولة انتحار فاشلة , ما لبث بعدها ان نهض من سباته وحطم ضعفه ليصنع من هذه الأزمة النفسية دافعاً اقوى للعطاء

ظهر حزن وألم (سيناترا) العميق من خلال نصوص اغانيه فلم يكن يستطع نسيان (ايفا) , وبعد سلسلة الاحزان لملم (سيناترا) احزانه وتزوج من (مايا فارو) عام 66 ودام زواجه عامان , واخيراً كان الزواج النهائي من (باربارا بلاكي) التي اصبحت ارملته عند وفاته , ورغم تعدد تجارب (فرانك) ومطاردة النساء له, الا انه لم يكن ذلك الرجل العابث وتميز بوفائه لعائلته وقد ظهر ذلك جلياً عندما اصطحب اطفاله الى حفل توزيع جوائز الاوسكار بدلا من اصطحاب فتاة جميلة

 

سيناترا مع زوجته نانسي وأطفاله
سيناترا مع زوجته نانسي وأطفاله

سيناترا كان أول ظاهرة فنية يشهدها القرن العشرين وقد سبق بوقت طويل الفيس بريسلي والبيتلز وخلب لب الشابات والشبان بما قدمه من استعراضات غنائية مشكلا نوعا لم يعهده الأمريكان من حركات سريعة في الرقص وغيرها ، نجاحه هذا حفزه على نقل تلك الحركات الى السينما كان سيناترا من المدافعين عن حقوق السود في أمريكا، لإيمانه بالمساواة وتعاون كثيراً مع فنانين من ذوي البشرة السمراء وكان لا يتعامل أبداً مع الأماكن التي لا تستقبل السود وخلال نزوله في الفنادق، كان يصر على اصطحاب أصدقائه السود. وكان ذلك كله في عصرٍ كانت به العنصرية البغيضة هي السائدة ، لقد عمل سيناترا وحده على إعلاء شأن الأغنية الأمريكية لتصبح منصة للتأملات الفلسفية بكل ما تحتويه هذه من معاني، بعد أن كانت الأغنية تؤلف ضمنيا لخدمة أهداف المسرحيات أو الأفلام. أيًا كان ما يغنيه، يشعر المستمع وكأن سيناترا يرتجل ولا يُردد شيئا مكتوبا من قبل، وهذا من شدة حرصه في تقطيع العبارات .

 

باربرا سيناترا وزوجها
باربرا سيناترا وزوجها

أغاني سيناترا مزجت بين كلاسيكية وأنماط مختلفة، إلا أن أفلامه لا تقل أهمية عنها حيث كان بطلا في أكثر من 60 فيلما ومنتجا لثماني أفلام وقد عرفه الناس بالبطل المغامر تارة والعاشق تارة أخرى، ولقبوه بالأسطورة لقد ترك سيناترا بصمته في جوانب عدة وقيل إنه استغل شهرته حتى في التأثير على الناس للنظر في مشاكل ذاك العصر ودائماً ما دعم الطرف الأضعف ودافع عن المظالم الاجتماعية ليكون قد فعل كل شيء على طريقته وهواه , ويعد سيناترا واحدًا من أصل اثنين وعشرين شخص حاصلين على ثلاث نجوم في ممر الشهرة في هوليوود.

Comments

comments

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares