ليوناردو دى كابريو | قصة افضل ممثل فى العالم – 20 عام من الابداع و أكبر عدد من العشيقات !

35267148_10155885951152669_6740490144987480064_n

ليوناردو دى كابريو واحد من ألمع و أشهر النجوم في وقتنا الحالي , ممثل يمتلك الوسامة و الموهبة والكاريزما ,  ويصنفه الكثيرون كأفضل ممثل في العالم من جيل الممثلين الجدد الذين انطلقوا مع بداية القرن الجديد , واليوم نبحر معاً في رحلة للتعرف اكثر على حياة ونشأة النجم العالمي ليوناردو دى كابريو . ولد دي كابريو في  11 نوفمبر 1974 بمدينة لوس أنجلوس بكاليفورنيا، وهو الابن الوحيد لوالديه , وكان والده يعمل رسامًا ومنتجًا وموزعًا للكتب الهزلية، وهو من أصولٍ نصف إيطالية من منطقة نابولي  ونصف ألمانية  من بافاريا  ، قرر الوالدان إطلاق اسم ليوناردو على الصبي لأنه ركل ركلته الأولى لأمه أثناء حملها به وهي تشاهد لوحةً لليوناردو دا فينشي في أحد المتاحف في إيطاليا , ولكن لسوء الحظ  انفصل والداه حينما كان عمره عاماً واحداً، وعاش أغلب فترة طفولته مع والدته، وكانت والدة دي كابريو تعمل في عدة وظائف من أجل توفير احتياجاتهم. وقضى دي كابريو جزءًا من حياته في ألمانيا مع جديه لأمه، لذلك فهو يتحدث الألمانية بطلاقة .

بدأت مسيرة دي كابريو المهنية بظهوره في عدة إعلاناتٍ وأفلامٍ تعليميةٍ وهو طفل ، وبعد أن تم طرده من طاقم مسلسل  لكونه طفل فوضوي ,  لحق ركب أخيه غير الشقيق إلى عالم الإعلانات التلفزية وهو في عمر 14 عام ، الى ان حصل على فرصةٍ للتمثيل في مسلسل ثم قدم أدوارٍ صغيرةٍ في عدّة مسلسلاتٍ اخري مثل روزان ومسلسل سانتا باربرا، ورُشِّح لدوره في كلاً منهما لجائزة الفنان الصغير لأفضل ممثل صغير ،  كانت البداية الحقيقية له في الفيلم الأول الذي شارك فيه دي كابريو وهو فيلم الخيال العلمي   Critters 3, ثم كان دخول دي كابريو الكبير إلى شاشة السينما في سنة 1992 عندما اختاره روبرت دي نيرو من بين 400 ممثلٍ شابٍ ليلعب الدور الرئيسي في فيلم This Boy’s Life .

لاحقًا في 1993، لعب دي كابريو دور الشقيق المتخلف عقليًا لشخصية جوني ديب في الفيلم الرائع What’s Eating Gilbert Grape  وقد اعترف مخرج الفيلم أنه كان ينوي في البداية اختيار ممثلٍ أقلّ وسامةً لكنه اختار دي كابريو لأنه كان “الممثل الأفضل بين المختبرين”،  وحقق عند إصداره نجاحًا ماليًا ونقديًا،  ورشح دي كابريو لعدة جوائز وترشح “دي كابريو” للأوسكار الأولي له في تاريخه كأفضل ممثل في دور مساعد .

 

Image result for What's Eating Gilbert

 

بعد ذلك شارك “دي كابريو” في العديد من الأفلام مثل Total Eclipse، The Basketball Diaries، وكذلك كان بطلاً لفيلم Romeo &Juliet عام 1996، والذي حاز به علي إشادات النقاد، وقام “دي كابريو” عام 1997 ببطولة أهم فيلم له في مسيرته الفنية، وهو الفيلم الرومانسي Titanic الذي حقق إجمالي إيرادات علي مستوى العالم تخطت الـ2 مليار دولار , والغريب في الأمر أن دى كابريو رفض في البداية تجسيد الشخصية، لكنّه أخيراً تشجّع لتقديم الدور بعد إصرار المخرج الذي آمن بشدّةٍ بقدرات دي كابريو في التمثيل .

 تحوّل دي كابريو بعدها إلى نجم أفلامٍ ، ونتج عنه ظاهرة تقديسٍ لدي كابريو بين الفتيات المراهقات والشابات في ما أصبح يُعرف عامةً باسم “هوس-ليو” في أعقاب النجاح الكبير لفيلم تايتانيك صرّح دي كابريو وقتها قائلاً: “لم يكن معي أيّ وسيلة اتصالٍ طوال مدّة ظاهرة التايتانيك تلك حينما أصبح وجهي في كلّ مكانٍ حول العالم , أنا لن أصل إلى تلك الحالة من الشعبيّة مرةً أخرى .

 

Image result for ‫تايتنك‬‎

 

في السنة التالية ، أدّى دوراً ثنائيّاً بشخصيّة الشرير لويس الرابع عشر ملك فرنسا وسرّه الذي يخفيه، وشخصيّة أخوه التوأم فيليب في فيلم  The Man in The Iron Maskوعلى الرغم من تلقيه مراجعاتٍ سلبيّةً،  إلاّ أنه نجح في شباك التذاكر وجمع 180 مليون دولارٍ أمريكيٍّ ,

بعدها  قام “دي كابريو”  أفلام ناجحة مثل الفيلم الرائع   Catch Me If You Can، وتلقى الفيلم مراجعاتٍ إيجابيّةٍ ونجح محليّاً وعالميّاً، ليصبح أعلى أفلام ديكابريو دخلاً بعد فيلم تايتانيك إذ حصد إيراداتٍ قدرها 352 مليون دولارٍ , وفي العام التالي ترشح دي كابريو لجائزة غولدن غلوب للمرة الثالثة عن أدائه في الفيلم.   وتلاه فيلم Gangs of New York،  ليكون التعاون الثاني لدي كابريو مع المخرج سكورسيزي

عام 2004 قدم دى كابريو فيلم  The Aviator الذي رشح به للأوسكار للمرة الثانية  ، ولكنه لم يفز بالجائزة، ولكنه فاز بالجولدن جلوب، وفى أحد حوارته صرح أنه كان يعانى من مرض الوسواس القهرى في طفولته , وهو المرض الذى كان يعانى منه بطل الفيلم , وفي عام 2006 قام “دي كابريو” ببطولة فيلم Blood Diamond ورشح به للأوسكار للمرة الثالثة، ولكن ظلت الأوسكار بعيدة المنال عنه , ومن الجدير بالذكر أنه تبنى فتاة خلال تصويره الفيلم  وعمل مع مجموعة من 24 يتيما في قرية بموزنبيق أثناء تصوير الفيلم، وذلك عندما رأى هذه الطفلة الصغيرة وبدأت صلة قوية بينهما وقرر تبنيها، وهو يرسل إليها المال بصور شهرية لتغطية مصاريف طعامها ومعيشتها ويتصل بها بصورة مستمرة. وفي عام 2010 تعاون “دي كابريو” مع المخرج العالمي “كريستوفر نولان” وقدما سويًا فيلم Inception والذي حقق إيرادات قاربت المليار دولار، بالإضافة إلي نجاحه جماهيريًا

 

Image result for Inception

 

في عام 2013  تعاون مجددًا مع المخرج الشهير “مارتين سكورسيزي” وقام ببطولة وإنتاج فيلم The Wolf of Wall Street وهو القصة المستوحاة من حياة جوردان بيلفورت نصاب البورصة المعروف , ورُشح عنه لجائزتي أوسكار أفضل ممثل وأفضل منتج، إلا أنه لم ينل أي منها , لتظل جائزة الاوسكار منيعة عليه .. حتى بدأ الجميع يتحدثون عن كيف لممثل في روعة واتقان دى كابريو لا يفوز بجائزة الاوسكار ولو لمرة واحدة فقط ؟! , الى ان جاء موعد “دي كابريو” أخيرًا مع الأوسكار في عام 2016، عندما قام ببطولة فيلم The Revenant، فنال جائزة أوسكار أفضل ممثل بعد 22 عامًا على ترشيحه الأول لهذه الجائزة , وهو الفيلم الذى قدم فيه أداء استثنائي وتعرض اثناء تصويره لظروف صعبة للغاية حتى انه اضطر ان ينام داخل بطن جثة حصان وياكل كبد ثور برى اثناء التصوير , والحقيقة ان دى كابريو فعل كل ما يمكنه ان يفعله في هذا الفيلم حتى يثبت انه يستحق الاوسكار

والان دي كابريو يستعد لبدء تصوير فيلمه الجديد مع المخرج العبقري كوينتين تارانتينو ، والذي تدور أحداثه حول أحد القتلة المتسلسلين الذين ذاع صيتهم في ستينيات القرن الماضي ، بحسب ما أعلن المخرج. ومازالت المفاوضات جارية مع النجم براد بيت Brad Pitt للمشاركة في الفيلم , وهو الفيلم الذى ينتظره العالم بشدة.

اما عن حياته الشخصية، فقد ارتبط “دي كابريو” بالعديد من عارضات الأزياء الجميلات، مثل كريستين زانغ و إيما ميلر والعارضة الاسرائيلية بار رفائيلي  والتى إرتبط بها لمدة أربعة أعوام وزار بسببها إسرائيل سراً فى رحلة للأستجمام وألتقى هناك بالرئيس الوزراء الأسرائيلى شمعون بيريز ثم إرتبط بعد إنفصاله عنها بالعارضة إيرين هيثرتون ولكنه أنفصل عنها أيضاً من أجل عارضة الازياء الألمانية توني غارن , فخلال 20عام إرتبط ب12 عارضة أزياء إلا أن أي منها لم تستمر طويلًا، ذكرت وسائل إعلام عالمية، أنّ الممثل الشهير  المعروف بعلاقته الغرامية الكثيرة، ارتبط عاطفيًّا بشابة تصغره بـ23 عامًا
وقد تمكنت عدسات كاميرات المصوريين من التقاط صورة للنجم البالغ من العمر 43 عامًا، وهو برفقة صديقته الجديدة كاميلا مورون Camila Morrone البالغة من العمر 20 عامًا، ولم يعلن بعد عن إرتباطهما حتى الان , والجدير بالذكر أن دى كابريو قد اصيب في عام 2005 إصابةً شديدة في وجهه عندما قامت عارضة الأزياء أريثا ويلسون بضربه بزجاجةٍ مكسورةٍ على رأسه خلال حفلة في هوليوود

 

Image result for ‫دى كابريو وحبيبته كاميلا مورون‬‎

 

على مدى أكثر من 20 سنةً على مسيرته الفنية، تلقى ليوناردو دي كابريو العديد من الجوائز والترشيحات أبرزها 6 ترشيحاتٍ لجوائز الأوسكار فاز منهم بجائزة واحدة , ورُشّح خمس مرات أخرى لنفس الجائزة، كما رُشِّح لأربع جوائز بافتا ورُشّح أيضا لإحدى عشرة جائزة من جوائز غولدن غلوب فاز بثلاثة منها، وفاز بعشرات الجوائز الأخرى، وتلقى كذلك عشرات الترشيحات وتم تصنيفه ضمن اغنى 100 نجم عالمى  كما إختارته مجلة بيبول  العالمية ضمن 50 أوسم نجم فى العالم

دى كابريو ناشطٍ بيئيٍّ ملتزمٍ، وقد تلقى إشادةً كبيرةً من مختلف الجمعيات المناصرة للبيئة لنشاطاته العديدة ولما لا فهو يحب الحيوانات الأليفة للغاية، وكان يحمل السحالي والكلاب والضفادع خلال ذهابه لتصوير فيلم “تايتنك”، كما أنه يقوم بشكل مستمر برحلات ” سفاري”، حتى يستطيع مشاهدة والتعامل مع الحيوانات التي لا يمكن اصطحابها للمنزل. ففي نوفمبر 2010، تبرع دي كابريو بمليون دولارٍ لصالح جمعية المحافظة على الحياة البرية ؛  وفي 2014 عُين دي كابريو كمبعوثٍ للسلام في الأمم المتحدة لمكافحة التغير المناخي.

 

Image result for ‫دى كابريو‬‎

 

واليوم يعد  دى كابريو من أكثر نجوم السينما شهرةً في العالم وانجحهم على الاطلاق ، وهذا لم يأتي أبداً من فراغ، فكميّة الإبداع الذي قدمه هذا الممثل القدير في عالم الأفلام والسينما من الصعب جداً ان يقدمه ممثل اخر خلال 20 عام فقط من التمثيل ، ومازال امامه 20 سنة أخرى او اكثر من الابداع , منتظر ان يتابع فيها حفر اسمه بحروف من ذهب بين نجوم السينما في العالم  .

 

 

 

Comments

comments

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares