وصف مكة المكرمة والرسول عليه الصلاة والسلام فى التوراة

54عغ65غتةا

( الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءهُمْ

وَإِنَّ فَرِيقاً مِّنْهُمْ لَيَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَهُمْ يَعْلَمُونَ )

(146) -سورة البقرة


اليهود يعرفون الحق وينكرونه ولو تأملوا فى كتبهم لوجدوه جلياً

وصف دقيق لمكة المكرمة من التوراة
ذكر وصف مكة المكرمة بالتوراة بأسم أورشاليم الجديدة فى مواضع متفرقة جمعها كالتالى :


فى جبل فاران ( الأسم الجغرافى لجبال مكة ) التى عاش فيها إسماعيل وأمه وأنبع الله لهم الماء فيه .. وكان إسماعيل يتطلع بشوقاً إليها .. سكانها بنى قيدار ( قيدار من ذرية إسماعيل ) .. هى بلد الأمين الصادق .. رئيس الخليق


ليس فيها هيكل .. هيكل سليمان بكل عظمته لا يعتبر شىء بالنسبة للبيت الجديد .. البيت الجديد شكله مكعب .. والمكعبه فيها حجراً كريم .. تتزين بالإكليل والحلى كالعروس .. يهابوها كل من يناوئها ولا يدنوا منها من الرعب


عند المكعبه ماء الحياة مجاناً فيه شفاء .. تفتح أبوابها ليلاً ونهاراً ولا تغلق .. أبنائها أكثر من أبناء القدس .. تضيق بسكانها والداعين فيها .. يسجد الملوك أمامها .. يتجمع الناس إليها ويأتونها من بعيد .


لها جبلاً مبارك تسير إليه الأمم ليعبدوا الله فيه .. يكون رأس الرجل عارى والمرأة تغطى رأسها ويلبسون من الحقوين ( وسط الجسد ) إلى الفخد .. ويجزون رأسهم جزاً .


وأخيراً لا يوجد ما نقوله أحسن قولاً من قول الله تعالى :


( يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَلْبِسُونَ الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ )

(71) -أل عمران

 

Comments

comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares