ماذا سيحدث إذا توقفت عن تنظيف اسنانك لمدة عام كامل؟!

 

 

هل فكر أحدكم من قبل فيما سيحدث اذا لم نقم بتنظيف الأسنان لمدة عام كامل ؟  دعونا نخبركم ، ولكن لكى تعرفوا ما سيحدث ، لابد من نسيان كل شئ من شانه المحافظة على الأسنان كغسول الفم والغرغرة والمطهر وغيرها من الأشياء الأخرى ، أذا ما فعلتم هذا فتأكدوا من أن البكتريا سوف تستوطن فمكم، حيث ان أى شخص لم يقم بتنظيف أسنانه بالفرشاة لمدة عام كامل ، فأن بقايا الطعام تظل عالقة بين الأسنان ، وهو ما يعد أرضاً خصبة لأنتشار البكتريا،  وبمرور الوقت تنتشر هذه البكتريا حتى تصبح على اللسان واللثة وغيرها من الأماكن داخل الفم ، وبتطور الأمر بترسب على الأسنان طبقة من الجير والتى سوف تأخذ الكثير من الوقت والتكلفة لآزالتها داخل عيادات الأسنان .

وفى الحقيقة أن طبقة الجير هذه تتطور بشكل سريع ، حيث أنها شفافة ويصعب رؤيتها ، وأذا لم تكن أسنانكم على استقامة واحدة ، فأن هذا يساعد فى أنتشار طبقة الجير تلك بسرعة مذهلة , واذا لم يتم أزالة تلك الطبقة يومياً ، فأن هذا يصعب الأمر عند محاولة أزالتها فيما بعد ، كما أن تلك الطبقة من الجير تجعلك تشعر بالحامضية عند تزوقك للأشياء

كما أنه من أكثر الأشياء التى تتأثر بعدم تنظيف الأسنان هى اللثة ، حيث أن ترك الأسنان بغير تنظيف لمدة عام يجعلك تشعر بألم فى اللثة بالاضافة الى أن هذا قد يؤدى الى حدوث نزيف بها ، وهو ما قد يتطور الى ” التهاب اللثة” والذى ربما سيحتاج منك فى نهاية العام الذهاب الى طبيب الأسنان لعلاجه .

واذا لم يتم يتدارك الأمر وعلاجه مبكراً , فأن هذا سوف يجعل البكتريا تعمل على التخلل فيما بين الأسنان واللثة لما فى ذلك من مكان أمن ومريح لها ، مما يؤدى الى أزاحة اللثة عن مكانها حتى تظهر جذور الاسنان ، كما أن من أهم المشاكل التى قد يسببها ترك الأسنان بدون تنظيف هو رائحة النفس الكريهة ،حيث أن الشخص الذى لا ينظف أسنانه لمدة طويلة يكون فمه مليئاً بالبكتريا والتى تسبب رائحة كريهة وهى رائحة الفضلات المتعفنة بين الأسنان وداخل اللثة , والتى تجعل الأخرين ينفرون من الحديث معكم ، بل وقد تصبحون مجال للسخرية من الأخرين  ، ولكن لا داعى للقلق فهناك طرق عديدة حتى تعود الأسنان جيدة وقوية كما كانت ،  دعونا نخبركم البعض منها :-

1- غسول الفم”:-

لا داعى للقلق بشأن رائحة الفم الكريهة أذا ما كنتم تستخدمون غسول الفم ، حيث أنه يحافظ على رائحة الفم متجددة طوال اليوم ، كما أن غسول الفم أيضا بأمكانه الوقاية من الكثير من الأمراض الخاصة بالحلق واللثة , وخصوصا أذا ما كان به نسبة من الكحول ،  هذا الى جانب أنه يسيطر على الجير والتهاب اللثة وكذلك التسوس. ولكن لابد من معرفة أن غسول الفم غير منصوح به للأطفال أقل من سن 6 سنوات  .

2- خيط الأسنان :-

استخدام خيط الأسنان أهم من تنظيف الأسنان بالفرشاة ، حيث أنه لو توقف شخص ما عن تنظيف أسنانه بالفرشاة لمدة طويلة ، ولكنه داوم على أستخدام خيط الأسنان , فأن هذا سوف يمنع تراكم الفضلات بين الأسنان , و بالتالى لن يكون هناك مجالا لتكون البيكتريا أو الجير على الأسنان ، فالفرشاة والخيط كلاهما مهمين ، ولكن الخيط قد يصل الى أماكن يصعب على الفرشاة الوصول اليها .

 

3- السكريات “:-

قبل أن تقولوا أنه لا يمكنكم البعد عن السكريات ، لابد وأن تعرفوا أولا بأنها أفضل الطرق فى المحافظة على الأسنان ما لم تكونوا مداومين على أستخدام الفرشاة ، ويرجع السبب فى هذا الى أن الفم يعد بيت البكتريا ، ولقد أثبتت الأبحاث أن أكثر ما تفضله البكتريا من أنواع الطعام هو السكريات ،  لذا فأن البعد عن المشروبات الغازية والكعك وغيرها من السكريات يعد أمر جيدا للأسنانكم .

 

4- تبيض الأسنان بالطعام “:-

يمكنكم الأستغناء عن الفرشة ومعجون الأسنان , اذا ما ابتعدتم عن الطعام الملئ بالآحماض واللجوء الى تناول الأطعمة الغنية بمضادات الأحماض ،  التفاح مثلاً من أهم الأطعمة التى تعمل على أزالة الأوساخ والبقع من على الأسنان وتبيضها ، كما أن البطاطس لها نفس التأثير على الأسنان ،  كما أن فاكهة مثل الأناناس بها عنصر ” البرومالين” المستخدم فى تركيب معجون الأسنان , والذى يعمل على أزالة البقع وأعادة اللون الأبيض الى الأسنان ، بالأضافة الى أن فاكهة مثل الفراولة بها بعض الأحماض التى تمنع التهاب اللثة ، هذه الى جانب أن قشر البرتقال والليمون به عنصر ” الليمونين” والذى يدخل فى تركيب الكثير من المنتجات المستخدمة فى تبيض الأسنان .

 

 

 

 

Comments

comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares