9 إختلافات صادمة بين روايات هارى بوتر وأفلامه السينمائية !

 

 

 

 

 

يعتبر البعض ان روايات جي . كي . رولينج التي كتبتها عن الشخصية المشهورة هاري بوتر هي روايات عظيمة جداً وقد فشلت السينما في تجسيد هذه العظمة بالشكل المناسب لها . في هذا المقال سوف نستعرض لكم تسع اختلافات بين الروايات الاصلية وبين الافلام السينمائية :

1- حينما يتم تحويل أي سلسلة روايات إلى أفلام سينمائية ، نلاحظ على الفور اختفاء بعض الشخصيات من الفيلم لأنها قد تؤثر على مسار الأحداث . بعض الشخصيات التي إفتقدناها هي شخصية بيفز الشبح الضال ، الذي يلقي الكثير من الدعابات على الطلاب والعاملين في مدرسة هوجوارتس ، ويعد احد الشخصيات المفضلة للمعجبين بروايات هاري بوتر. وايضاً رئيس قسم الالعاب السحرية في وزارة السحر لودو باجمان الذي ظهر في جزء رواية هاري بوتر وكأس النار ولكنه لم يظهر في الفيلم . كما ظهرت عائلة ويسلي وهي عائلة رون صديق هاري في صورة جماعية فقط تم عرضها في مشهد سريع في الفيلم . وقد كان الاختفاء الاكثر تخييباً للآمال ، هو اختفاء شخصية تيدي لوبين وهو ابن روماس لوبين و نيفادورا تونكس . حيث تمثل شخصيته في الرواية الطبيعة الدرامية التي تتمحور حولها سلسلة الروايات كلها ، حيث انه فقد والديه الاثنين في معركة هوجوارتس .

 

2- تثري روايات هاري بوتر عقول قارئيها بتقديمها لبعض الألغاز الذكية , على سبيل المثال ، في فيلم هاري بوتر وخاصة جزءه الشهير حجر الفلاسفة ، كان يتوجب على هارموني أن تضع كمية مناسبة من الجرعات لكي ينجح هاري في مواجهة البروفسير كواريل . وها هي الكاتبة تضع لغزاً اخر أمام شخصيات روايتها في جزء كأس النار والذي لا يمكن لهاري ان يطلب مساعدة احد للخروج منه ، حيث حوصر في المتاهة وحيداً ، خلال تعذيب ترايويزرد . وبينما يتضح في نسخة الفيلم السينمائية ان هاري يعبر فقط من ممرات الموت الثلاثة ، إلا انه في الرواية يذكر تجسيد بعض المخلوقات امامه عند هذا المكان . أحد هذه المخلوقات هو ابو الهول الذي تكمن وظيفته في السماح لهاري بالعبور اذا جاوب بشكل صحيح على بعض الالغاز. هذا الاختلاف قد يذكر القراء بخلفية الكاتبة المتوغلة في عالم الاساطير .

 

نتيجة بحث الصور عن هارى بوتر وحجر الفلاسفة

 

3- هل تعرفون الفرق بين المستذئب والانيمجاس؟ , اذا كنتم قد شاهدتم الجزء الثالث من سلسلة أفلام هاري بوتر ، فقد يكون توضيح هارموني هو خير ما يوضح لكم هذا الإختلاف . وعلى الرغم من ان الرواية ، تذكر تفاصيل كثيرة وعميقة عن مرحلة تحول الإنسان إلى حيوان إلا انها تذكر بالطبع القوانين المحددة لهذا التحول . كما اننا نعرف ان كلا من جايمس بوتر ، سيريوس بلاك ، وبيتر بيتيجرو قد تحولوا إلى انيمجاي سراً لكي يستطيعوا مرافقة ريموس لوبين حينما يتحول هو إلى مستذئب في اي وقت وتحت اي ظرف . ولهذا فإن لم تكن قد قرات الكتاب بعد ، سوف يبدو الأمر بالنسبة إليك محيراً حينما تجد ان بيتيجرو يتحول إلى فأر صغير ، وحينما يتحول سيريس الى كلب ، وكذلك حينما يتحول ماكجونجال الى قط ، التي نعرف انها خضعت لهذا التحول وفقاً للقانون. حيث يعد فهم حقيقة هذه المخلوقات و ابعادها من اهم الأشياء التي تضيف بعض الاهمية على أفلام هاري بوتر .

 

4- هل تتذكرون حين اعطى فولدمورت يداً جديدة لامعة لبيتر بيتيجرو بعدما ضحى الاخير بيده في سبيل إعادة إحياء سيده فولدمورت من الموت؟ , تثبت الرواية ان فولدمورت اعطاه تلك اليد ليس على سبيل الهدية . فيما كان هاري وصحبته يحاولون الفرار من مالفوي عبر مقدسات الموت الثلاثة ، كان بيتر بيتيجرو هو الوحيد الذي حاول ايقاف رحلتهم. حيث سيطر بيتيجرو على نفسه بالقوة ومنعها من قتل إبن أعز أصدقاءه ، وكان ذلك بداية إنهياره . وتتطور الاحداث فيما بعد ، ويقوم بخنق نفسه بيديه العاريتين ، بعد ان إعترف بولائه لسيده وأستاذه فولدمورت في الفيلم ، قام دوبي بالاستغناء عن بيتيجرو بسهولة بعد أن جرده من أسلحته .

 

 

نتيجة بحث الصور عن هارى بوتر فولدمورت

 

5- جاءت لحظة معينة في الفيلم ، جعلت كل معجبي الرواية ينصدمون ، حيث أظهر هاري المالك الحقيقي للصولجان القديم بعد ان جرد مالكه القديم داركو مالفوي من حيازته . بعد انتهاء معركة هواجرتس في أخر الفيلم ، قام هاري بفعل شيء لا يمكن لأي شخص يستحوذ على قوة عظمى من صولجان كهذا ان يفعله ، فقد قام هاري بكسر الصولجان الى نصفين وتخلص منه برميه من فوق جسر. اما عن المذكور عند هذه النقطة في الرواية ، فإنه يذكر قيام هاري باستخدام هذا الصولجان في اصلاح صولجانه الشخصي المحبب لديه. ومن ثم يقوم هاري باعادة هذا الصولجان الى قبر دمبلدور ، وحين يتعرض هاري للقتل ، سوف يجد الصولجان ان ولاءه كان لهاري بوتر وحده ، وهو ما يضفي بعض المنطقية على الرواية الاصلية .

 

6- يصور الفيلم بالاضافة الى الرواية لحظة مواجهة أخيرة بين هاري وفولدمورت ، حيث تبدأ المعركة بالتواصل الذي يحدث فيما بين الصولجان الذي يحمله هاري وكذلك صولجان فولدمورت كما يمكننا ان نرى المشهد في جزء هاري بوتر وكأس النار. حيث استخدام فولدمورت الصولجان القديم الذي لا يحمل أي ولاء له بالرغم من ذلك ولم يكن يعرف أنه يحارب به سيده الأصلي . ولذلك رفض الصولجان القديم ان يؤذي سيده ومالكه هاري ، ولهذا فقد عكس لعنة فولدمورت التي ألقاها على هاري لينتقم منه ويموت ، فكانت النتيجة انه هو من أنطبقت عليه اللعنة ومات على الفور . اما عن الرواية فهي لم تعطي لفولدمورت مشهداً مهيباً يليق به لتعلن فيه عن موته ، ولكنها بدلاً من ذلك صورته لنا يموت كأي إنسان عادي في مشهد بسيط لا يساهم في تصاعد ذروة الحبكة . اما في الفيلم ، فيمكننا ان نتابع موت فولدمورت وكأنه تحول إلى زجاج لينكسر ويتلاشى ، وهو ما يضيف بعض الروعة البصرية للمشاهد في المنزل ، وعليه فبالرغم من أن الفيلم والرواية لا يحملان نفس النهاية إلا ان الفيلم يضيف إلى فولدمورت بعض القوة التي لا يستحقها أصلا .

 

 

نتيجة بحث الصور عن ‪Voldemort's death.‬‏

 

7- مذكور في الرواية قيام الشخصيات المختلفة في الرواية بزيارة مستشفى القديس مونجو للعلاج من الامراض السحرية ، اما عن الفيلم فمستشفى القديس مونجو لا تظهر أصلاً .

 

8- حتى العالم السحري يحتاج إلى وجود مستشفى به لعلاج الامراض . حيث ذكر في الرواية ان عدد من الساحرات اضطر الى الذهاب الى مستشفى القديس مونجو لتلقي العلاج ، بما فيهم ارثر ويسلي بعد ان هوجم على يد ناجيني . قد يستدعي الامر مكوث بعض المرضى هناك بشكل دائم مثل جيلدوري لوكهارت الذي يعاني من لعنة معكوسة اصابت ذاكرته ، بعض المرضى الدائمين الاخرين هم والدي نيفيل الذين تم تعذيبهما حتى اصيبا بالجنون باللعنات الكثيرة التي القاها عليهم فولدمورت . يظهر هذا المشهد النتائج الفظيعة التي ترتبت على حرب السحرة الاولى ، كما أنها تنعش ذاكرة نيفيل عن هذا الحادث المأساوي ، مشددة على حقيقة السنوات الكثيرة التي دافعت فيها عائلة لونجبوتمز عن فولدمورت الساحر الاسود ، والتاريخ الطويل الذي تحمله العائلة في الدفاع عنه من شانه ان يجعل نيفيل هو الشخص المختار بدلاً من هاري . ولكن يبدو كل ذلك تافهاً أمام عجز عائلة لونجبوتمز عن التعرف على ابنها الوحيد .

 

9- مذكور في الرواية توم ريدل جاء إلى الحياة من جرعة حب صغيرة اما في الفيلم فلا يتم التطرق الى مسالة أبوة فولدمورت –  حين ياخذ دمبلدور هاري في رحلة زمنية قصيرة ليعرفه على ماضي فولدمورت ، يعرفنا الفيلم بشكل مختصر جداً كيف تحول فولدمورت من فتى يتيم إلى الساحر الاسود الشرير المعروف لهم ، اما عن الرواية ، فانها تخبرنا القصة الكاملة وراء ذلك التحول . فولدمورت هو ابن الساحرة ميروبي جانت و توم ريدل. حيث وقعت ميروبي في حب توم ريدل وبفضل جرعة حب  خادعة استخدمتها ، نجحت في جلعه يقع في حبها وأن يتزوجها ومن ثم حملت منه بطفل . وبينما صرحت الكاتبة انه كان من المهم ان يخرج فولدمورت إلى الحياه من نتاج قوة ما ، افضل من أن يولد بفضل جرعة صغيرة من حب عظيم . وهو ما قد يفسر بعدها لماذا لا يمكن لفولدمورت ان يشعر بالحب . بدأت ميروبي في التوقف عن استعمال جرعة الحب هذه شيئاً فشيئاً وهي تحاول ان تقنع نفسها ان ريدل بدأ يحبها فعلاً . ولكن لسوء حظها ، فقد قام ريدل بهجرها وهي لا تزال حاملاً في ابنه . وهذا الحادث يفسر جيداً لماذا يكره فولدمورت المغول واصحاب الدم المختلط ، لانه يعتبر نفسه واحداً منهم .

 

 Ù†ØªÙŠØ¬Ø© بحث الصور عن ‪Voldemort’s history.‬‏

Comments

comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shares